أخبار الفننجوم زمان

دينا تحـ.ـر ج أحـ.ـد مُـ.ـتابعيـ.ـها بعـ.ـد طلـ.ـبه الغـ.ـريـ.ـب: “انـ.ـت مـ.ـالك”

قامـ،ـت الراقـ،ـصة المعـ،ـروفة دينا، بنشـ،ـر مقطـ،ـع فيـ،ـديو من خـ،ـلال خاصيـ،ـة القصـ،ـص المصـ،ـورة عبـ،ـر حسـ،ـابها الرسـ،ـمى علـ،ـى “انستـ،ـجـ.ـرام”، حيـ،ـث ظهـ،ـرت فيـ،ـه وهى تتحـ،ـدث عن بدايتـ،ـها مع الر قـ،ـص الشـ،ـر قى، وكـ.ـشفـ،ـت عن الكثـ،ـير من كواليـ،ـس حيـ،ـاتها الفنـ،ـية، وأكـ،ـدت بأنـ،ـها لا تفكـ،ـر مُطـ،ـلقاً فى إعتـ،ـزال الر قـ،ـص الشـ،ـر قى.

وقامـ،ـت الفنـ،ـانة، بالرد من خـ،ـلال الفيـ،ـديو على عـ،ـدة تسـ،ـاؤلات لمُـ،ـتابعيها، حيـ،ـث سألـ،ـها أحدهـ،ـم قائـ،ـلاً:ـ “متـ،ـى تعتـ،ـزل الراقـ.ـصـ،ـة دينا الر قـ،ـص الشـ،ـر قى”، حيـ،ـث أجابـ،ـت الفنـ،ـانة وقالـ،ـت:ـ “أنا لا أُفكـ،ـر فى إعتـ،ـزال الر* قـ،ـص نهائـ،ـى، وحتـ،ـى لو بطلـ،ـت لايـ،ـف هفـ،ـضل أ در ب البنـ،ـات على الر قـ،ـص”.

وقـ،ـال لها أحـ،ـد مُـ،ـتابعيها بأن تعتـ،ـزل الفنـ،ـانة الر قـ،ـص ليلـ،ـة رأس السنـ،ـة، بعـ،ـد مسيـ،ـرة دامـ،ـت نحـ،ـو 40 عامـ،ـاً، وردت دينا وقالـ،ـت:ـ “إنـ،ـت مـ،ـالك متجيـ،ـش تتفـ،ـرج عليـ،ـا.. مـ،ـش هعتـ،ـزل أبـ،ـداً مهـ،ـما حصـ،ـل، وعلى فكـ،ـرة أنا عـ،ـمـ،ـرى ما ر قـ.ـصـ،ـت عشـ،ـان الفلـ،ـوس.. الحمـ،ـد لله أنا من عائلـ،ـة غنـ،ـية جـ،ـداً ومـ،ـش محتـ،ـاجة فلـ،ـوس”.

كمـ،ـا تحدثـ،ـت الفنـ،ـانة فى الفيـ،ـديو، عن بدايتـ،ـها فى مجـ،ـال الر قـ،ـص الشـ،ـر قى، وقالـ،ـت:ـ “إتعلمـ،ـت الر قـ،ـص الشـ،ـر قى من وأنا عنـ،ـدى 9 سنـ،ـوات، وده عشـ،ـان المـ،ـدرسة اللى كنـ،ـت بـ،ـدرس فيـ،ـها كـ،ـان فيـ،ـها ر قـ،ـص ومزيكـ،ـا، وكـ،ـمان كـ،ـان فى فرقـ،ـة وكنـ،ـت بعـ،ـزف كمـ،ـانجا”.

وأضافـ،ـت الفنـ،ـانة:ـ “وبعـ،ـد كـ،ـده دخلـ،ـت الفـ،ـر قة الاستعـ،ـراضية وبعـ،ـدين إنضميـ،ـت لفـ،ـر قة رضا والأُستـ،ـاذ إبراهيم عاكف من الفنـ،ـون الشعبـ،ـية للر قـ،ـص الشـ،ـر قى”.

وأنهـ،ـت الراقصـ،ـة، حينـ،ـما سـ،ـؤلت عن الحـ،ـب الأول وعن تقـ،ـديمها لأدوار الإغـ،ـراء حيث قالـ،ـت:ـ “حقيـ،ـقى الحـ،ـب الأول مـ،ـش ممكـ،ـن يتنـ،ـسى، وده علـ،ـشان إنتـ،ـى بتعـ،ـملى فيه أى حاجـ،ـة وأول مسـ،ـكة إيـ،ـد، وفى النـ،ـهاية أنا بقـ،ـد م إgـ،ـراء للـ،ـى عـ،ـاوز يشـ،ـوفه إg،ـراء، وبقـ،ـد م فـ،ـن للـ،ـى عـ،ـاوز يشوفـ،ـه فـ،ـن”.

المصدر: موقع نجوم مصرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى