أخبار الفننجوم زمان

بـ.ـعـ.ـد تصـ.ـريحـ.ـاتهـ.ـا الـ.ـمثيـ.ـر ة للـ.ـجـ.ـد ل عـ.ـن الـ.ـديـ.ـن.. ميـ.ـا ر الـ.ـببـ.ـلا و ى تـ.ـهـ.ـا جـ.ـم إلـ.ـهـ.ـا م شـ.ـاهيـ.ـن

قـ،ـامـ،ـت الفنـ،ـانـ،ـة الجـ،ـميلـ،ـة ميـ،ـار الببـ،ـلاو ى بالـ،ـهجـ،ـو م علـ،ـى الفنـ،ـانـ،ـة إلهـ،ـام شـ،ـاهيـ،ـن، وذلـ،ـك بعـ،ـد تـ،ـصريحـ،ـاتهـ،ـا المـ،ـثيـ،ـرة للجـ،ـد ل عـ،ـن الد يـ،ـن، حيـ،ـث قـ،ـامـ،ـت ميـ،ـار مـ،ـن خـ،ـلا ل اللقـ،ـا ء الـ،ـذى جمعهـ،ـا بالإعـ،ـلاميـ،ـة رغـ،ـدة شلهـ،ـوب، والتـ،ـى تقـ،ـو م بـ،ـتقديـ،ـم بـ،ـرنامـ،ـج “سـ،ـابـ،ـع سـ،ـمـ،ـا”، والـ،ـذى يـ،ـذا ع عبـ،ـر فضـ،ـائيـ،ـة “النهـ،ـار” أمـ،ـس الإثنيـ،ـن بالـ،ـرد علـ،ـى الفنـ،ـانـ،ـة إلهـ،ـام شـ،ـاهيـ،ـن.

وأكـ،ـدت بـ،ـأن “شـ،ـاهيـ،ـن” فنـ،ـانـ،ـة مـ،ـوهوبـ،ـة وأُستـ،ـاذ ه فـ،ـى الفـ،ـن، ولكـ،ـن بـ،ـأن تتكلـ،ـم عـ،ـن الديـ،ـن فهـ،ـذ ا أمـ،ـر غـ،ـير مـ،ـقبـ،ـول وغيـ،ـر لائـ،ـق بالمـ،ـر ة وعلقـ،ـت عليهـ،ـا قائلـ،ـة:ـ “الفنـ،ـانـ،ـة الجـ،ـميلـ،ـة إلهـ،ـام شـ،ـاهيـ،ـن أُستـ،ـاذتـ،ـى ومُـ،ـعلمتـ،ـى.. لـ،ـلأسـ،ـف الشـ،ـديـ،ـد تـ،ـصريحـ،ـاتـ،ـك الأخـ،ـيـ،ـرة عـ،ـن الديـ،ـن مـ،ـعجبتنيـ،ـش، وكـ،ـمـ،ـان تصـ،ـريحـ،ـاتـ،ـك بقـ،ـت كتيـ،ـر”.

كـ،ـمـ،ـا قـ،ـامـ،ـت الفنـ،ـانـ،ـة “ميـ،ـار”، بتـ،ـوجيـ،ـه رسـ،ـالـ،ـة إلـ،ـى الفنـ،ـانيـ،ـن والأشخـ،ـا ص الـ،ـذيـ،ـن يـ،ـتكلمـ،ـون فـ،ـى الـ،ـديـ،ـن قائلـ،ـة:ـ “يـ،ـاريـ،ـت الكـ،ـل يتكلـ،ـم ز ى مـ،ـا هـ،ـو عاو ز يـ،ـتكلـ،ـم فـ،ـى الكـ،ـرة والـ،ـسياسـ،ـة والفـ،ـن والرياضـ،ـة.. بـ،ـس يـ،ـاريـ،ـت الديـ،ـن لا.. الديـ،ـن خـ،ـط أحـ،ـمـ،ـر، وكـ،ـما ن الديـ،ـن غيـ،ـر قـ،ـابـ،ـل لـ،ـلآرا ء ووجهـ،ـا ت النظـ،ـر، هـ،ـو نـ،ـز ل مـ،ـن عنـ،ـد اللـ،ـه سبحانـ،ـه وتعالـ،ـى علـ،ـى سيـ،ـد نا مـ،ـحمـ،ـد عليـ،ـه الصـ،ـلا ة والسـ،ـلا م، وإنـ،ـتقـ،ـل إلـ،ـينـ،ـا عـ،ـن طـ،ـريـ،ـق رجـ،ـا ل العلـ،ـم والديـ،ـن، والفنـ،ـانـ،ـة إلهـ،ـام أُستـ،ـاذ ه فـ،ـى مـ،ـجالهـ،ـا.. أنـ،ـا كُنـ،ـت بـ،ـتمنـ،ـى إنـ،ـى أشـ،ـتغـ،ـل مـ،ـعهـ،ـا”.

كـ،ـمـ،ـا تحـ،ـدثـ،ـت الفنـ،ـانـ،ـة “الببـ،ـلاو ى” مـ،ـن خـ،ـلا ل اللقـ،ـا ء عـ،ـن المـ،ـخرجـ،ـه إينـ،ـا س الـ،ـدغيـ،ـدى، وعـ،ـن الـ،ـمشهـ،ـد الجـ،ـر ئ التـ،ـى أجبـ،ـرتهـ،ـا علـ،ـى تـ،ـمثيلـ،ـه حيـ،ـث قـ،ـالـ،ـت:ـ “كـ،ـفايـ،ـة أو ى اللـ،ـى جـ،ـرى ليـ،ـا بـ،ـسببهـ،ـا، هـ،ـى مـ،ـضربـ،ـتنيـ،ـش علـ،ـى إيـ،ـد ى لكـ،ـن لـ،ـو ربنـ،ـا مـ،ـجبهـ،ـا ش فـ،ـى سكتـ،ـى يمكـ،ـن مـ،ـكنتـ،ـش عـ،ـملـ،ـت الـ،ـمشهـ،ـد د ه، وكمـ،ـا ن أنـ،ـا مـ،ـكنتـ،ـش مـ،ـرتـ،ـاحـ،ـه مـ،ـعهـ،ـا فـ،ـى اللـ،ـوكيشـ،ـن.. كـ،ـانـ،ـت عـ،ـنيفـ،ـه مـ،ـعايـ،ـا أو ى، ود ه علشـ،ـا ن أنـ،ـا كُنـ،ـت بـ،ـعتـ،ـرض علـ،ـى المـ،ـشهـ،ـد وكـ،ـانـ،ـت بـ،ـتقولـ،ـى تـ،ـعترضـ،ـى ليـ،ـه؟، إنتـ،ـى مـ،ـوافقـ،ـه مـ،ـن الأو ل علـ،ـى الـ،ـفيلـ،ـم”.

وتـ،ـحدثـ،ـت أيضـ،ـاً مـ،ـن خـ،ـلا ل اللقـ،ـا ء عـ،ـن الفنـ،ـانـ،ـة “منـ،ـى زكـ،ـى”، ومـ،ـشهدهـ،ـا الجـ،ـر ئ فـ،ـى فيلـ،ـم “أصحـ،ـاب ولا أعـ،ـز” حيـ،ـث قـ،ـال:ـ “الجـ،ـميلـ،ـة منـ،ـى زكـ،ـى أنـ،ـا بـ،ـحبهـ،ـا أو ى، وهـ،ـى فنـ،ـانـ،ـة بـ،ـمعنـ،ـى الـ،ـكلمـ،ـة.. بـ،ـس حـ،ـرا م عـ،ـليهـ،ـا تضيـ،ـع تـ،ـاريخهـ،ـا علشـ،ـا ن مـ،ـشهـ،ـد ز ى د ه، وعلـ،ـى العـ،ـمـ،ـوم لكـ،ـل جـ،ـواد كبـ،ـو ة”.

الـ،ـمصـ،ـدر: مـ،ـوقـ،ـع نجـ،ـوم مـ،ـصريـ،ـة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى