أخبار الفن

عمرو سمير.. مشوار فنـ،ـي قصيـ،ـر ور حيـــل مفـ،ـاجـــئ ســبب صــ،ــد مة لكل محبيه..وهذه تفاصيل أخـ،ـر ليلة في حياته

­على الر غـ،ـــم من قـ،ـصــــ،ـر مشـ،ـــوار الفنان عمرو سمير، الفنــي، إلا أن ر حـ،ـيـــله المفـ،ـاجـــ،ـئ تـ،ـرك أثـ،ـرًا كبيـ،ـرًا في نفـ،ـوس جمـ،ـهوره.

بدأ المـ،ـذيع والفنان عمـ،ـرو سمير، حـ،ـياته كممثل وهـ،ـو في سن العاشـ،ـرة من عـ،ـمـ،ــ،ـره حيث شارك  في فيلم “الـ،ـقـ،ـتل اللـ،ـذيذ”، أمام الفنانة ميرفت أمين، إلى أن عـ،ـاد إلى الساحة من خلال عـ،ـمـ،ـله كمقـ،ـد م برامج، بعد د راسته بكلية الإعـ،ـلام وبعد تخـ،ـر جه شارك في تقديم العديد من البرامج أشهـ،ـرها برنامج “شـ،ـبابيك”.

.

سـ،ـافـ،ـر المذيع والممثل الرا حـ،ـل عمـ،ـرو سـ،ـمير إلى إسبانيا بصـ،ـحبة أصدقائه المـ،ـقـ،ـر بين منذ 6 أيام، وعـ،ـقب الانـ،ـتهاء من إجاـ،ـزة عيد الفطر، وجـ،ـاء الـ،ـسفـ،ـر لقـ،ـضـ،ــ،ـاء فـ،ـترة استـ،ـجـ،ــ،ـمام هناك وفـ،ـقا لاتفـ،ـاق مـ،ـسبـ،ـق مع المقـ،ـر بين منه، الأمـ،ـر الذي جـ،ـعله يعتــ ــذر لوالدته الإعلامـ،ـية ماجـ،ـدة عا صـ،ـم عن السـ،ـفـ،ـر معها إلى السا حل الشـ،ـمالي، لر غبـ،ـته في الوفـ،ـاء بو عـ،ـده لأصدقائه، ولكنه أخـ،ــ،ـطـ،ـرها أنه بمـ،ــ،ـجرد عودته من إسـ،ـبانيا سيـ،ـسـ،ـافر لها إلى منطـ،ـقة الساـ،ـحل الشـ،ـمالي، ولكن لم يكن يـ،ـعـ،ـلـ،ـم أن قـ،ـضـ،ـاء الله سـ،ـيمـ،ـنـــ،ــعه من رؤيـ،ـتها مـ،ـرة ثانية.

وسـ،ـا فـ،ـر عمـ،ـرو سمير، إلى إسبانيا، وبعد انتهـ،ــــاء إجـ،ـا زته، وجـ،ـاء مـ،ـوعد مغــ،ـــادرة الفند ق للاتـ،ـجاه إلى المـ،ـطـ،ـار، فو جــــ،ـئ المـ،ـسئول عن نظـ،ـافـ،ـة الغـ،ـرف بالفنـ،ـد ق بأن “عمرو” مازا ل نا ئمـ،ـا في غـ،ـر فـ،ـته ر غـ،ـم مـ،ـجـ،ـيء مو عـ،ـد الخـ،ـروج منها، فطــ،ـــر ق العامـ،ـل الباب، لكن عمرو لم يرد، فكـ،ـرر هذا الأمـ،ـر ثانية وثالثة، دو ن جـ،ـدوى، الأمـ،ـر الذي جـ،ـعـ،ـله يفتـ،ـح باب الغـ،ـر فة عليه، ليجـ،ـده مسـ،ـتغــ،ـــر قا في نـ،ـومه، وعند ما أراد أن يفيــــقه، اكتـ،ـشـ،ـف أنه فــ ــار ق الحـ،ـياة، فبحـ،ـث عن هاتف “عمرو” المحمول، وأتصـ،ـل بأخـ،ـر رقـ،ـم أجـ،ـرى عليه مكالمته الأخيرة، فكان رقم والدته الإعلامية ماجـ،ـدة عاصـ،ـم، لتعـ،ـلم بالخبـ،ـر ومن شـ،ـدة الصـ،ـد مة، تو قـ،ـعـــت أن شخـ،ـص ما ســ ــر ق الهاتف وأراد أن يـ،ـ رهـ،ـقــــها نفسـ،ــــيا، لكن بعـ،ـدها بدقائق تأكدت من الخـ،ـبر عن طريق أحد أصـ،ـد قائه، وجاءت و فـ،ـاته نتيـ،ـجة هبــ ــوط في الدو رة الـــد مـ ـــوية، بسبب مماـ،ـرسـ،ـته لتمـــار ين قا ـ،ـسـ،ـيــــة في “الجـ،ـيــــ،ـم”، حيث تكـ،ـرر معه هذا الأمـ،ـر أكثر من مـ،ـرة، لكن تم إسعـ،ـافه.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى